animee

جلسة عمل خارقة للعادة لفائدة المجلس البلدي لبلدية المصدور منزل حرب‬

جلسة عمل خارقة للعادة لفائدة المجلس البلدي لبلدية المصدور منزل حرب‬

Share to Facebook Share to Twitter Share to Google Plus
تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 واصل السيد اكرم السبري والي المنستير سلسلة لقاءاته بالمجالس البلدية المنتخبة قصد الاستماع الى مشاكلهم و مشاغلهم، حيث اشرف مساء  اليوم الخميس 21 فيفري 2019 بحضور السيد البشير عطية كاتب عام الولاية و معتمد بنبلة بالنيابة و رئيس بلدية المصدور منزل حرب و اعضاء المجلس البلدي المنتخب لبلدية المصدور منزل حرب و حضور ثلة من المديرين و الاطارات الجهوية و المحلية، على جلسة عمل خارقة للعادة خصصت لمتابعة مشاغل المجلس البلدي و بحث الحلول و الامكانيات الجهوية و المركزية لدعم البلدية حتى تضطلع بدورها و تقدم خدمات لفائدة المواطنين.

   و استمع السيد الوالي الى السيد رئيس البلدية و اعضاء المجلس البلدي رؤساء اللجان بالمجلس البلدي الذين طرحوا جملة من المطالب و المشاغل التي يرون حلها بمعاضدة من السلطة الجهوية و دعم الدولة لتنفيذ بعض المشاريع التي من شانها تحسن جودة الخدمات للمواطن.

   و في هذا الاطار طالب أعضاء المجلس البلدي بضرورة دعم بلدية المصدور منزل حرب التي أحدثت في 08 افريل 1985 و تضم حوالي 4701 ساكن و لا تزال بلدية ذات دخل محدود نظرا لقلة الموارد و قلة الإمكانيات حيث أوضح رئيس البلدية ان ميزانية المخطط البلدي لسنة 2019 في حدود 463 الف دينار منها 123 الف دينار لمشاريع إدارية و 340 الف دينار لتنفيذ مشاريع القرب أي بزيادة 100 الف دينار مقارنة بسنة 2018.

   كما تمت المطالبة بربط حوالي 30 مسكن بشبكة التطهير بنهج ليبيا بالمصدور و بإحداث محطة ضخ بطريق سوسة منزل الحرب و ربط المساكن المجاورة له. اما في ما يتعلق بالطرقات طالب أعضاء المجلس البلدي بإحداث مفترق دائري بمدخل المصدور و بإعادة تعبيد الطريق الرابطة بين مدينتي المصدور و منزل حرب على طول 2 كلم و المطالبة بإعادة تعبيد الطريق الرابطة بين الدائرة البلدية و الطريق الجهوية 82 و المطالبة بجهر وادي المالح و بإحداث مدرسة اعدادية لفائدة أبناء سكان المدينة الذي يناهز عددهم 250 تلميذ بالمرحلة الاعدادية علما و ان العقار متوفر بمنطقة تعرف بمقبرة سيدي مصباح على مساحة 4000 متر مربع فضلا عن المطالبة بالإسراع لتنفيذ مشروع تهيئة مدرسة المصدور التي رصدت لها اعتمادات بقيمة تناهز 400 الف دينار.

      كما شملت بعض المطالب و مشاغل المجلس البلدي مسالة النقل الجماعي المنتظم و النقل الجماعي الغير المنتظم و المطالبة بتدعيمه لتسهيل تنقل المواطنين في اتجاه المدن المجاورة و المطالبة بتهيئة الملعب البلدي و ببناء دار شباب فضلا عن المطالبة بمراجعة مردود نصيب بلدية المصدور منزل حرب من المال المشترك الذي تراجع من 260 الف دينار سنة 2015 الى 182 الف دينار سنة 2018 و المطالبة للتدخل لدى المصالح المعنية لتحويل مناب البلدية من المعلوم الإضافي على سعر التيار الكهربائي خاصة و انه يمثل نسبة 28 % من مداخيل البلدية.

    و قد أوصى السيد الوالي أعضاء المجلس البلدي المنتخب بالعمل في كنف الانسجام التام و التفكير في المصلحة العامة و اعلاء مصلحة أهالي بلدية المصدور منزل حرب لتطوير جودة الخدمات و تحسين مستوى عيش المواطنين.

    كما دعا السيد الوالي أعضاء المجلس البلدي بضرورة التفكير في تنمية موارد البلدية و خلق موارد قارة تساعد المجلس البلدي  في مجابهة مصاريف العمل البلدي و في تنفيذ المشاريع البلدية، في انتظار ان تحال عليهم خلال السنوات القادمة و تدريجيا صيانة المؤسسات التربوية الراجعة لهم بالنظر ثم دور العبادة و صيانة شبكات التطهير.

    و اكد السيد الوالي ان المجالس البلدية المنتخبة لها وجاهة التصرف و الحرية في توزيع ميزانياتها و تبويب المشاريع المزمع تنفيذها حسب الأولويات طبقا للقوانين الجاري بها العمل و يبقى للسلطة الجهوية و المركزية صلاحيات المراقبة في مدى احترام الإجراءات القانونية المعتمدة.

     و إجابة عن بعض تساؤلات و مشاغل أعضاء المجلس البلدي، اكد السيد الوالي ان الدولة ستواصل في معاضدة مجهود البلديات و خاصة الصغرى منها فضلا عن مواصلة برمجة المشاريع التنموية  بالمخططات الاستثمارية. كما تم اثناء جلسة العمل التذكير ببعض المشاريع المبرمجة لفائدة بلدية المصدور منزل حرب لا سيما رصد 400 الف دينار لإعادة تهيئة مدرسة المصدور التي ستنطلق اشغالها مع موفى السنة الدراسية الحالية و رصد 90 الف دينار لإحداث وحدة صحية لمدرسة منزل حرب على حساب ميزانية 2018 و 120 الف دينار على حساب ميزانية 2019 لإضافة فضاء تحضيري.

    كما تم الإذن لتنظيم حملة لإبادة (الخنازير) الذي تكاثر بوادي المالح مع تكليف مكتب دراسات لتحديد مجال التدخل بجهر الوادي او النظر في تهيئته جذريا حسب التكاليف التي ستفرزها الدراسة. و تم افادة أعضاء المجلس البلدي ان دراسة انطلقت لمضاعفة الطريق الجهوية 82 الرابطة بين مفترق مسجد عيسى و منزل حرب و المنارة مع اعداد برنامج لتصريف المياه إضافة الى اعداد دراسة لمواصلة طريق القطب التكنولوجي و ربطه بالطريق الجهوية 82.

    و قد أوضح السيد الوالي في ختام جلسة العمل انه سيتم رصد اعتمادات إضافية لفائدة بلدية المصدور منزل حرب لتنفيذ بعض المشاريع و التدخل العاجل لحل بعض الإشكاليات على غرار تعبيد مسالك او تنوير عمومي و غيرها.


728 x 90