animee

المنستير تحتفل بالذكرى 64 لعيد الاستقلال و تدعو إلى التضامن و توحيد الجهود للانتصار على فيروس كورونا

المنستير تحتفل بالذكرى 64 لعيد الاستقلال و تدعو إلى التضامن و توحيد الجهود للانتصار على فيروس كورونا

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

المنستير تحتفل بالذكرى 64 لعيد الاستقلال و تدعو إلى التضامن و توحيد الجهود للانتصار على فيروس كورونا

 نظرا للظروف الصحية التي تعيشها تونس و الإجراءات التي تم اتخاذها بتعليق التظاهرات و منع التجمعات قصد الوقاية و الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، احتفلت ولاية المنستير و على غير عادتها دون حضور المواطنين و المقاومين و المناضلين اليوم الجمعة 20 مارس 2020 بمقر الولاية بالذكرى 64 لعيد الاستقلال الوطني الذي تحقق يوم 20 مارس 1956.

و قد أشرف على فعاليات هذا الاحتفال السيد أكرم السبري والي المنستير بحضور السادة المعتمد الاول و كاتب عام الولاية و رئيس بلدية المنستير و عضوي مجلس نواب الشعب و رئيسي إقليمي الأمن و الحرس و بحضور ممثلي المنظمات الوطنية بالجهة.

الاحتفال بذكرى استقلال بلادنا، فرصة للتذكير و لتربية الناشئة على ان بلادنا قاومت الاستعمار لسنوات و ساهم في تحقيق استقلالها اباؤنا و أجدادنا حيث ضحوا بالغالي و النفيس و قدموا شهداء أحرار فداء للوطن لتحقيق الانتصار و انتصرت تونس على المستعمر.

و اليوم و تونس تعيش مرحلة تاريخية حقيقية في مقاومة تفشي فيروس الكورونا المستجد، و تونس اليوم في حاجة لكل ابناءها ليعشون التضامن في ما بينهم و يقفون وقفة الرجل الواحد و الجندي الواحد لمقاومة هذا الوباء و للحد من انتشاره حماية لكل التونسيين.

و للإشارة فإن سلاح المقاومة اليوم، هو الالتزام بتطبيق الإجراءات و اتباع التدابير المعلنة من قبل السلطة المركزية و الجهوية و المحلية و الالتزام بالحجر الصحي الذاتي لمن طلب منهم ذلك حماية لهم و لعائلاتهم و لكل التونسيين حتى نحد من انتشار هذا الفيروس قصد تحقيق السلامة للجميع و تحقيق الانتصار من أجل البقاء و الحياة


728 x 90