اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة تستعد لموسم الأمطار

اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة تستعد لموسم الأمطار

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 
اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة تستعد لموسم الأمطار
في إطار الاستعداد لموسم الأمطار و الحد من الآثار السلبية للتقلبات المناخية خلال فصلي الخريف و الشتاء 2021 / 2022، انعقدت صباح اليوم الخميس 19 اوت 2021 اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة بالمنستير بإشراف المعتمد الأول طارق البكوش و حضور كاتب عام الولاية البشير عطية و العميد محمد صالح بلعانس المدير الجهوي للحماية المدنية مقرر اللجنة و بحضور السادة المعتمدين و رؤساء البلديات و المديرين الجهويين و ممثلي المصالح الأمنية و الجيش الوطني و ممثلي أعضاء اللجنة الجهوية.
و قد أذن المعتمد الأول بتفعيل اللجان المحلية و دعاها للقيام بزيارات ميدانية و وضع برنامج تدخل، مؤكدا على ضرورة الرفع من الجاهزية و التوقي المسبق قبل انطلاق موسم الأمطار و حسن تجميع الآليات و تضافر جهود مختلف الأطراف المتدخلة لضمان سرعة و نجاعة التدخل عند نزول كمّيات هامة من الأمطار أو قصد التوقي من حدوث الكوارث الطبيعية.
و أضاف المعتمد الأول أن انعقاد اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة يندرج ضمن الاستعداد لموسم الأمطار و التوقي من التقلبات المناخية خلال فصلي الخريف و الشتاء تحسبا لما تشهده بعض المناطق السكنية و الصناعية و الطرقات المنخفضة من تجمع لمياه الأمطار و فيضان بعض الأودية ذلك بهدف حماية الأرواح البشرية و الممتلكات العامة و الخاصة و تفاديا لكل تعطيل لحركة المرور و لضمان سلامة مستعملي الطريق.
و دعا المعتمد الأول ممثلي البلديات و مصالح الإدارة الجهوية للتجهيز و الإسكان و التهيئة الترابية و مصالح الإدارة الجهوية للديوان الوطني للتطهير لمزيد التنسيق مع الإدارات المعنية لتحيين المعطيات و اعداد قائمة في المعدات و الاليات الممكن استعمالها عند التدخل علاوة على دعوتهم للتعهد بتنظيف البالوعات و لمسح حواشي الطرقات و قلع الأعشاب الطفيلية و جهر الأودية و قنوات تصريف مياه الأمطار و المياه المستعملة.
و قد تولى العميد محمد صالح بلعانس المدير الجهوي للحماية المدنية بالمنستير مقرر اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة، تقديم تقريرا حول تدخل الحماية المدنية حيث سجّل 145 تدخل ميداني خلال نزول كميات هامة من الأمطار سنة 2020 لضخ المياه و 68 عملية ازاحة وسائل مقارنة بتدخل اعوان الحماية سنة 2019 حيث سجل 85 عملية ضخ مياه و 11 ازالة وسائل.
و أضاف المدير الجهوي للحماية المدنية بالمنستير، انه سجّل بالجهة اكثر من 30 نقطة زرقاء خلال سنة 2020 تتسبب في ركود المياه او فيضانها على غرار تجمع مياه الامطار مع صعوبة في تصريفها بكل من عمارات سبرولس حي العمران المنستير و حي الرياض العاشر على مستوى المدرسة الابتدائية (بئر الحلو) و قرب مدرسة بورقيبة بنبلة و منزل حرب (مستوى المدرسة الإبتدائية و مكتب البريد بمنزل حرب ) و نهج سالم بشير و جزء من وادي الغدير بالساحلين و ساحة الاستقلال بقصيبة المديوني و حي النزهة بطوزة و وادي عياد و بورزين بالمكنين و نهج طارق ابن زياد ونهج الطاهر الحداد بطبلبة و نهج سيدي عبد السلام بصيادة و وادي هوارة بمنزل كامل و حومة الوادي بجمالو بمحطة القطارات و عدد من تقاطعات السكة بالبقالطة، الا انه بفضل تنفيذ بعض المشاريع لحماية بعض المدن من الفيضانات او التدخل من قبل المصالح المعنية تم تلافي و تهيئة العديد من النقاط الزرقاء سيخفف العبء على اللجنة الجهوية و اللجان المحلية ضمانا لسرعة و نجاعة التدخل في النقاط الزرقاء الأخرى التي يمكن تلافيها من خلال التعهد بجهر الأودية و تنظيف البالوعات و القنوات مسبقا بالإضافة إلى دعوة اللجان المحلية لتوفير أكياس الرمل التي يمكن استعمالها للحد من تدفق المياه على المنازل و المناطق المتواجدة بالمنخفضات.
و أوضحت المديرة الجهوية للتجهيز و الإسكان و التهيئة الترابية رجاء العجيلي انه تم مسح 300 كلم من حواشي الطرقات و جهر 20 كلم من مجاري المياه فضلا عن تقدم أشغال جملة من المشاريع التي تنفذها إدارة المياه العمرانية و المتمثلة في أشغال صيانة و تدعيم منشآت الحماية من الفيضانات بالجهة بكلفة 566 ألف دينار و تقدم المشروع بنسبة 70 % ، و تقدم أشغال مشروع حماية مدينة المكنين من الفيضانات بكلفة 5 مليون دينار بنسبة 57 % ، و تقدم أشغال تهيئة وادي الربيعي ببوحجر بكلفة 4 مليون دينار بنسبة 99 % ، و تقدم أشغال تصريف مياه الأمطار بمدينة خنيس 4 مليون دينار بنسبة 97 % ، و انتهاء أشغال تهيئة وادي المهراس بقصيبة المديوني بكلفة 700 ألف دينار.
و أضافت المديرة الجهوية للتجهيز ، أن مشروع حماية مدينة جمال من الفيضانات بكلفة 7 مليون دينار بصدد إعداد تقرير تقيم العروض.
و بدوره أوضح ممثل وكالة التهذيب و التجديد العمراني جميل قاسم انه في إطار برنامج تهيئة و تهذيب الأحياء الشعبية بلغ مشروع تصريف مياه الأمطار بمدينة المنستير 60 % و بكلفة 4,5 مليون دينار لمد 2,2 كلم من قنوات مياه الأمطار قصد حماية منطقة بئر الحلو من الفيضانات و تراكم المياه بالقرب من المبيت الجامعي الإمام المازري بحي العمران بالمنستير.
و أكد المدير الجهوي للديوان الوطني للتطهير عدنان حسين على انه في إطار الاستعداد لموسم الأمطار تم برمجة جهر قرابة 700 كلم من قنوات الشبكة حيث تم جهر حوالي 350 كلم إلى حدود شهر جويلية 2021.
كما تم وضع برنامج استثنائي للتدخل منذ بداية شهـــر أوت 2021 يتضمن جهر الشبكـــــة و ملحقاتها بالمناطق المنخفضة و التي تمثل النقاط السوداء أو الزرقاء، حيث انطلق إنجاز هذا البرنامج منذ شهر أوت 2021 و سيتم استكماله قبل موفى شهر سبتمبر 2021 و يشمل جهر حوالي 85 كلم من شبكة المياه المستعملة والمزدوجة بكامل ولاية المنستير.
و أوضح المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية بالنيابة المنصف الجمني انه في إطار مشاركة المندوبية في اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث و مجابهتها و تنظيم النجدة تم تسخير ثلاث فرق عمل مجهزة للتدخل مع توفير 3 مضخات مياه و مولدي كهرباء.
.و ختاما تم التّأكيد على ما يلي:
- تنظيف الأودية ومجاري المياه وحواشي الطرقات مع التركيز على قنوات تصريف المياه المستعملة ومياه السيلان وتنظيف وجهر البالوعات خاصة بالمواقع التي تشهد تراكم المياه.
- تحيين المخطط الجهوي لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة والمخطط الأزرق المتعلق بمجابهة الفيضانات.
- تحيين المخزون الاسترايجي و دعمه من المواد الغذائية والأغطية والحشايا والملابس والخيام.
- تحيين قائمة المعدات والموارد البشرية الموضوعة على ذمة اللجنة الجهوية مع تحيين جميع معطياتها.
- تفعيل اللجان المحلية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة تحت إشراف السادة المعتمدين وتحيين المعطيات الخاصة بالمعدات والموارد البشرية الممكن وضعها على ذمة هذه اللجان للتدخل في حالة حدوث طارئ.
- القيام بعمليات بيضاء قصد الوقوف على النقائص من حيث المعدات والموارد البشرية.
و قد أكد السيد المعتمد الاول على ضرورة تظافر جهود كافة المتدخّلين بالعمل لاتّخاذ التدابير و الاجراءات اللازمة لحماية الأرواح والممتلكات من مخاطر التقلبات المناخية مع توفير الدعم اللوجستي و المادي حسب ما تفرضه طبيعه الطوارئ المحتملة.

728 x 90