ارتفاع في عدد حوادث المرور خلال الفترة الماضية بولاية المنستير

ارتفاع في عدد حوادث المرور خلال الفترة الماضية بولاية المنستير

 تفعيل اللجان المحلية للسلامة المرورية و المدعوة لتلافي الاخلالات و النقائص المتسببة في ارتفاع حوادث المرور على غرار تردي البنية التحتية للطرقات و غياب الاشارات المرورية و نقص في الانارة العمومية فضلا عن تكثيف الحملات التحسيسية و التوعوية لمستعملي الطريق،

تلك هي اهم التوصيات التي افضت اليها جلسة عمل اللجنة الجهوية للسلامة المرورية المنعقدة اليوم الثلاثاء 09 اوت 2016 بمقر الولاية تحت اشراف السيد طارق البكوش المعتمد الاول و بحضور مختلف الاطراف المتدخلة.

   و في اطار ضمان عطلة مرورية امنة، تمت التوصية خلال جلسة العمل الى ضرورة تركيز اعمدة انارة عمومية بطريق الحرقوسية كخطوة اولى و استعجالية الى ان يتم دراسة مضاعفة الطريق على مستوى النقطة الكيلومترية من 24 الى 26 و التي تعد نقطة سوداء بسبب كثرة الحوادث القاتلة المسجلة بها خلال الفترة الماضية   بالاضافة الى الدعوة الى ضرورة اعادة تشوير بعض الطرقات عموديا و افقيا و التعهد بطلاء مخفضات السرعة حتى تكون واضحة لمستعملي الطريق فضلا عن تركيز بعض العلامات و مخفضات السرعة ببعض الاماكن و بمواصفات فنية مدروسة و الدعوة لتكثيف الحملات المرورية على الدراجات النارية التي تتسبب في العديد من الحوادث المرورية و القاتلة بسبب غياب الاضواء.

   و قد اوضح ممثل مصلحة شرطة المرور انه تم تسجيل ارتفاع في عدد الحوادث منذ مستهل السنة الى غاية موفى شهر جويلية و مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية حيث سجل 138 حادث مرور مخلفا 203 جريح و 18 قتيل فيما اوضح ممثل مصالح الحرس الوطني انه سجل 33 حادث مرور منذ بداية السنة و الى غاية موفى جويلية مخلفا 11 قتيلا و 38 جريحا و بذلك مسجلة ارتفاعا بـ15 قتيل و 5 قتلى و 12 جريح مقارنة بنفس الفترة من السنة المنقضية.